الإسكودو البرتغالي عملة ما قبل اليورو

الإسكودو البرتغالي عملة ما قبل اليورو

تقع جمهورية البرتغال في جنوب غرب أوروبا ضمن شبه جزيرة إيبيرية، يحدها من الجنوب والغرب المحيط الأطلسي، ومن الشمال والشرق تحدها مملكة أسبانيا.

تشكل البرتغال مع 26 دولة أوروبية ما يعرف باسم الاتحاد الأوروبي، والذي اتخذ من اليورو (Euro) عملة للتداول بين دول أعضاءه، ولكن قبل الاتحاد الأوروبي كانت لكل دولة أوروبية عملة خاصة بها، وسنتطرق في هذه المقالة الى الإسكودو (Escudo) عملة جمهورية البرتغال ما قبل اليورو، والتي كان يتم إصدارها من قبل مصرف البرتغال (Banco de Portugal).

لمحة تاريخية عن الإسكودو

في البداية ظهرت لأول مرة عملات إسكودو الذهبية، في عام 1722 ميلادي بفئات تشمل نصف إسكودو، واحد إسكودو، اثنان إسكودو، أربعة إسكودو، وثمانية إسكودو، وتم صكها بشكل عام خلال القرن الثامن عشر.

تم اصدار الإسكودو الذهبي مرة أخرى في 22 مايو 1911، بعد ثورة الجمهوريين عام 1910، ليحل محل الريال الملكي (Real) بمعدل 1000 ريال مقابل 1 إسكودو، وظل هذا المصطلح (mil réis) ألف ريال مرادفًا عامًا لمصطلح إسكودو حتى التسعينات.

تم تحديد قيمة الإسكودو مبدئيًا عند 675 إسكودو = 1 كجم من الذهب، بعد عام 1914 انخفضت قيمة الإسكودو، وتم تثبيتها في عام 1928 عند 108.25 إسكودو مقابل 1 جنيه إسترليني، تم تغيير هذا إلى 110 إسكودو مقابل 1 جنيه إسترليني في عام 1931. وفي عام 1940 تم وضع سعر جديد بقيمة 27.5 إسكودو مقابل 1 دولار أمريكي، وتغير إلى 25 في عام 1940 و28.75 مقابل 1 دولار أمريكي في عام 1949.

خلال الحرب العالمية الثانية، سعت ألمانيا النازية بشدة إلى استخدام الإسكودو(escudos)، من خلال البنوك السويسرية، كعملة أجنبية للشراء من البرتغال والدول المحايدة الأخرى.

الانتشار الإقليمي للإسكودو

تم استخدام الإسكودو في البر البرتغالي وجزر الأزور وجزيرة ماديرا، دون تمييز عملة البر الرئيسي عن الجزر سواءً في العملات المعدنية أو الأوراق النقدية، أما في مستعمرات البرتغال الأفريقية، فقد تم استخدام الإسكودو بشكل عام حتى الاستقلال، على شكل عملات ورقية من المصرف الوطني لما وراء البحار (Banco Nacional Ultramarino) ومن مصرف أنغولا (Banco de Angola) بدلاً من أوراق بنك البرتغال المستخدمة في البرتغال، مع تداول العملات البرتغالية في بعض الحالات إلى جنب العملات المحلية السائدة وهي:

  • الإسكودو الأنغولي
  • إسكودو الرأس الأخضر
  • الإسكودو الموزمبيقي
  • إسكودو غينيا البرتغالية
  • إسكودو ساو تومي وبرينسيبي

من بين ما سبق، لا تزال جمهورية الرأس الأخضر هي الدولة الوحيد التي تستخدم الإسكودو.

أما في مستعمرة ماكاو فكانت العملة السائدة خلال الفترة الاستعمارية، كما هي اليوم عملة باتاكا ماكاو، أما تيمور الشرقية فقد تبنت إسكودو تيمور البرتغالية بينما كانت لا تزال مستعمرة تابعة للبرتغال، بعد أن استخدمت سابقًا باتاكا تيمور البرتغالية.

واعتمدت الهند البرتغالية (غوا) اسكودو الهند البرتغالية لفترة وجيزة بين عامي 1958 و1961 قبل أن تصبح غوا جزءًا من الهند، حيث قبل ذلك كانت تستخدم الروبية الهندية البرتغالية.

العملات المعدنية للإسكودو

العملات المعدنية المتداولة الى وقت التحول لليورو كانت:

  • 1 إسكودو (ما يقابل 0.50 سنت)
  • 5 إسكودو (ما يقابل 2.49 سنت)
  • 10  إسكودو (ما يقابل 4.99 سنت)
  • 20  إسكودو (ما يقابل 9.98 سنت)
  • 50  إسكودو (ما يقابل 24.94 سنتًا)
  • 100  إسكودو (ما يقابل 49.88 سنت)
  • 200  إسكودو  (ما يقبل 99.76 سنت تقريبًا 1 يورو)

توقفت العملات المعدنية عن التبادل باليورو في 31 ديسمبر 2002.

العملات الورقية للإسكودو

أصدر Casa da Moeda (دار الصك والطباعة) أوراقًا بقيمة 5 و10 و20 سنتافو (أجزاء الإسكودو) بين عامي 1917 و1925،

بينما بين عامي 1913 و1922 قدم بنك البرتغال أوراقًا بقيمة 50 سنتافو، 1 إسكودو، 2.5 إسكودو، 5 إسكودو، 10 إسكودو،

20 إسكودو، 50 إسكودو و100 إسكودو و500 إسكودو و1000 إسكودو.

توقف إنتاج الأوراق النقدية من فئة خمسين سنتافو و1 إسكودو في عام 1920، وتبعها 2.5 إسكودو و5 إسكودو و10 إسكودو في عامي 1925 و1926.

وتم إصدار أوراق نقدية بقيمة 5000 دولار في عام 1942.

طُبع آخر 20 إسكودو و50 إسكودو من الأوراق النقدية بتاريخ 1978 و1980 على التوالي،

مع استبدال الأوراق النقدية فئة 100 إسكودو بعملات معدنية في عام 1989، وهو نفس العام الذي تم فيه إصدار الورقة النقدية بقيمة 10000 إسكودو.

كانت الأوراق النقدية المتداولة في وقت التحول إلى اليورو هي:

  • 500  إسكودو (ما يقابل 2.49 يورو)
  • 1000  إسكودو (ما يقابل 4.99 يورو)
  • 2000  إسكودو (ما يقابل 9.98 يورو)
  • 5000  إسكودو (ما يقابل 24.94 يورو)
  • 10000  إسكودو (ما يقابل 49.88 يورو)

يمكن إرجاع آخر سلسلة من أوراق الإسكودو (escudo)

إلى البنك المركزي البرتغالي Banco de Portugal وتحويلها إلى اليورو حتى 28 فبراير 2022.

كرمت أوراق الإسكودو المالية شخصيات بارزة من تاريخ البرتغال،

حيث رسم على آخر ورقة إسكودو من فئة ال 100 الكاتب والشاعر البرتغالي الشهير فرناندو بيسوا.

كما صدرت سلسلة من الأوراق النقدية في الفترة ما بين (1995-2000(، كرمت من خلالها شخصيات بارزة من عصر الاكتشافات،

حيث رسم على اوراقها المكتشف جواو دي باروس،

والمكتشف بيدرو ألفاريس كابرال، والمكتشف بارتولوميو دياس، والمكتشف الشهير فاسكو دا جاما، وهنري الملاح.